Inspiring painting & photos

Do you have a photo or a picture that may inspire the creation of a poem?

عندما تزهر أشجار المدينة
وتغرق الشوارع
في عطر
الزهور
عندما
تغني
الطيور
وتمشي الأسيرة
حر
قلبها
تغني
حبها
تبتسم في الممرات
تائه
عقلها
سعيدة
تعيد ألف مرة
كلمة سحرية
حلمت في الحلم
أنك
قلتها لها
أمنية
وحلم
ووهم
وتوهم الأحلام
كذب حلو طعمه
اليوم لن تتذكر لحظة
أسرها
وقلاع حزنها
وظلمات القبو
فيه
ينام ألمها

اليوم في ممرات المدينة
والأشجار تعرف
اسمها
والزهور
تناديها
عليها تصبح:
اليوم صباح عطر
حلمت بالأمس
أنك أيها الوهم
بلا اسم
بلا وجه
قد حضرت
غزوت قلبا
مشتاق
لرؤيتك
يوم عيد وأمنية
في الممرات تمشي
فربما يتحقق الحلم
وتقابلك
ستعرفك
والله ستعرفك

10-3-2009

Dance with the city The forever dancing City The forever Colorful City

Walk down the canal
Smile to your reflection
On other people’s
Eyes

Wipe their despair
With the rainbow
Colors
Touch their hearts
With your loving
Music
Music of love
And giving

Walk down the canal
Saying your prayers
Thanking
The only
God
There

31 March 2009

الزهور

وزهور تجمعت في المركبة
رحلة اليوم
لعالم
الطيور
طيور مغردة
تزورها
الزهور
والكواكب
غيرة
والنجوم
عين
الحسود

تعال والحق بالمركبة
واحضر معك
حب
الحصاد
وحب عمرك
لا تتركه
وراء
ظهرك
احضره يتأبط
ذراعك
تمشي
معه
في
الحقول

تعال ندي اللحظات
عمرك
على كامل
وجهه
صافي
اللحظات

تعال والقلب
كون
والنبضات
قناديل
الشفاء
تعال
وانه
غربة في
وحدة
ووحدة ترهب
ركب
الرجاء

تعال والنور عنوانك
وسجادتك
ضياء
وسبحتك
عدد النجوم
سبح صاحبي
بحمد
الإلهس
واستغفره
على ليلة الحب
ووهم رائع
عشته
من الكبائر كان
حلمك
من الصغائر
كانت
الأمنيات

12 ابريل 2009

هناك في الكهوف في وديان ساحرة وجنية الليل تعبث في النهار بين الشجر تعال في عالم الأضواء والنبع صاف والألوان مغنية

تعال واركض
قبل انتهاء الحفل
والأغاني تصدح
والفراشات
راقصة

وحدائق الموج تموج في ساحاتي في شروق الود وغروب الآهات تعال في الشروق تعال في الغروب سفينتنا الموج والشواطئ مراسي

تعال تحمل الحنين
فطوري
والشجن
الغداء
تعال أحمل اللهفة
عشاء

تعال واترك صحارى
الأسف خلف ظهرك
حلم في حدائق الموج
حتى يحين
الصباح

واحكي للعمر قصته

واسرد عليه

أمانيه

واحضر من وراء السحاب

أحلامه

وكل

أغانيه

احكي للعمر قصته

كيف كان

وإلى أين

انتهى

وهل تحققت للعمر

أحلى

أمانيه

خبر العمر

وارأف بحاله

على الشط يقف

يفتح للموج

ذراعيه

يمد للموج

أياديه

وخط الأفق يناظره

بكل الأشواق

متى تأتي

لخط العمر

وينزلق هناك

زورقك

في أحضان

اللانهائي

ما أحلى اللانهائي

وكل

أغانيه